الجمعة، يوليو 22

الفوارق البدنية تمنع أرسنال من التتويج بالبطولات


يعتقد الفرنسي باتريك فييرا أن الفوارق البدنية بين لاعبي أرسنال والفرق الأخرى هي السبب الرئيسي في ابتعاد النادي الإنجليزي عن منصات التتويج لست سنوات.

ويخشي لاعب أرسنال الأسبق أن يصبح الجانرز لقمة سائغة لكل فرق الدوري الإنجليزي.

وقال لاعب مانشستر سيتي السابق لصحيفة "ذا صن" البريطانية اليوم الجمعة "منذ رحيلي عن أرسنال في 2005 هناك لاعبين جدد وجيل جديد وربما فلسفة جديدة ويقدمون كرة أجمل من حيث التمرير والتحركات والسرعة، ولكن فريقنا كان أقوى بدنيا وكان قادرا على مجابهة أندية الدوري الإنجليزي، بينما يفتقد الفريق الحالي للجانب البدني."

وأضاف"المشكلة في عدم التتويج بالألقاب في السنوات الأخيرة هي الفوارق البدنية بين لاعبي أرسنال وباقي أندية البريميرليج، نضج الفريق فنيا ولكنه ضعف بدنيا ولكن لا بد من ايجاد توازن للفوز بالألقاب."

وأضاف باتريك "لا يمكن تقليد آداء برشلونة الذي يسعي فينجر (المدير الفني لأرسنال) تطبيقه لأن الدوري الإسباني يختلف عن الإنجليزي والفريق الكتالوني من كوكب آخر."

يُذكر أن فييرا كان قد تولى منصب تدريبي في مانشستر سيتي عقب اعتزاله اللعب نهائياً بنهاية الموسم المنقضي.

وألمح جايل كليشي المنتقل حديثا من أرسنال إلى مانشستر سيتي الإنجليزي إلي فارق التدريبات التي شاهدها خلال فترة لعبه في أرسنال مقارنه بالمان سيتي.

"الخبرة" سبب الاستغناء عن العميد



صرح عبد الله جورج عضو مجلس إدارة الزمالك أن حسن شحاتة المدير الفني الجديد للفريق لن يوقع العقود بشكل رسمي خلال الأيام المقبلة.

وقال جورج يوم الجمعة "فوجئت بأخبار على المواقع الالكترونية تفيد بأننا سنوقع العقود مع شحاتة يوم السبت، هذا الكلام لا أساس له من الصحة حيث أن المدرب خارج القاهرة في الوقت الحالي."

تأتي تلك التصريحات بعدما ذكر الموقع الرسمي للزمالك على الانترنت مساء الخميس أن مجلس الإدارة سيعقد جلسة مع المعلم يوم السبت لتوقيع العقود بشكل رسمي.

وأضاف جورج عبر إذاعة الشباب والرياضة "توقيع المعلم على العقود هو إجراء شكلي، وسواء حدث ذلك أو لم يحدث، فإن شحاتة هو المدير الفني للزمالك لعامين قادمين."

وأردف "جلسنا مع شحاتة واستمعنا لكل مطالبه، وتبادلنا وجهات النظر في كافة الأمور الخاصة بالفريق في هذا التوقيت، ولم نترك أي نقطة دون مناقشة."

من ناحية أخرى، يرى عضو مجلس الإدارة أن حسام حسن المدير الفني السابق للفريق يفتقد لأهم عوامل التدريب وهي الخبرة اللازمة لتحقيق البطولات.

وأوضح "الجهاز الفني السابق فعل ما عليه ولكنه لم يوفق في تحقيق البطولة، وليس معنى ذلك أن أعضاء الجهاز ليسوا أشخاصا جيدة، ولكننا كنا في حاجة لمدير فني أكثر خبرة من حسام في إدارة المبارايات، لذلك فكرنا في شحاتة المصنف عالميا."

وأكمل "الإدارة أضطرت لتجديد عقد التوءم، لأن العقد ينتهي بنهاية شهر يونيه، في حين أن الموسم ينتهي يوم 11 من شهر يوليو، فكان لزاما أن نجدد التعاقد حفاظا على استقرار الفريق، لأنه لا يصح أن ننتظر لنهاية الموسم بلا تجديد"، مضيفا "الجهاز الفني هو من طلب تجديد العقد، ونحن رأينا أن ذلك هو المناسب في ذلك التوقيت."

وكان العميد قد حل ضيفا على إحدى القنوات الفضائية بعد استغناء الزمالك عن خدماته، وأظهر عقد تجديد الإدارة له قبل نهاية الموسم، ما أثار جدلا واسعا في ظل إعلان الزمالك التعاقد مع المعلم.

وانتقد جورج تعامل وسائل الإعلام مع تغيير الزمالك لجهازه الفني مقارنة بما حدث مع الأهلي في منتصف الموسم.

حيث قال "لماذا لم تحدث هذه الضجة الإعلامية عندما استغنى الأهلي عن خدمات حسام البدري؟"، متما "هناك من يحاول إثارة الأمور الخاصة بالزمالك أكثر عكس ما يحدث مع الأهلي."

وكانت إدارة الأهلي قد قبلت استقالة البدري من الإدارة الفنية للفريق منتصف الموسم المنصرم، ليتولى عبد العزيز عبد الشافي المسئولية خلال فترة انتقالية، قبل أن يعود مانويل جوزيه يناير الماضي ويقود القلعة الحمراء للحفاظ على لقب الدوري الممتاز.